نتائج الحملة الوطنية -5 اسابيع

انجزت فرق الدفاع المدني المكلفة بتنفيذ الحملة الوطنية لسلامة الاسر في المنازل خلال الاسابيع الخمسة الاولى منذ انطلاق الحملة في 20/ ديسمبر / 2010 زيارة 48999 منزلا في جميع امارات الدولة..

جاء ذلك خلال متابعة اللواء راشد ثاني المطروشي قائد عام الدفاع المدني بالانابة لعمل الفرق الميدانية والاطلاع على البيانات الاحصائية الخاصة بجداول انجاز الفرق والمهام المنفذة ..واضاف:

تحقق الفرق في جميع امارات الدولة انجازا مهما يتمثل في توثيق العلاقة بين الدفاع المدني كأحد اجهزة وزارة الداخلية مع السكان في جميع امارات الدولة على اختلاف جنسياتهم وثقافاتهم وسلوكياتهم الوقائية ، وتميزت هذه الحملة اضافة الى انها الاولى في العالم ، بانها خطوة تنظيمية متقدمة لتوحيد رؤية ومنهجيات وممارسات فرق الدفاع المدني ميدانيا ، وتوفر فرص متعددة لتحسين الاداء الفردي ، وتطوير العمل الفرقي ، والارتقاء باساليب التنسيق ، وتوثيق سبل الاتصال بمختلف مكونات المجتمع من خلال الاسرة ، حيث ان هذه التجربة الرائدة ترتكز الى منهج الالتقاء المباشر مع الاسرة ونقل المعلومة الارشادية الموثقة اليهم ، وتعريفهم بعناصر الخطر وكيفية الوقاية منها وطرق معالجتها عند وقوعها.

 

ورغم تباين الارقام المجردة لنتائج الزيارات للمنازل بين امارة واخرى ، الا ان نسبة التنفيذ متقاربة ، اذا مانظرنا الى عدد المنازل في كل امارة وحجم الانجاز الذي حققته فرق الدفاع المدني في هذه الامارة او تلك.

 

فقد انجزت فرق الدفاع المدني في ابو ظبي زيارة 17315 منزلا وفي العين 1377 منزلا وفي الغربية 580 منزلا وفي دبي 15193 منزلا وفي الشارقة 7850 منزلا وفي عجمان 2522 منزلا وفي ام القيوين 1231 منزلا وفي رأس الخيمة 1575 منزلا وفي الفجيرة 1256 منزلا.

 

واكتسبت الفرق وقياداتها خبرة جيدة في كيفية التعامل مع السكان ومعالجة الاشكالات التي قد تنشأ اثناء تنفيذ المهمة ، ولعب رقم هاتف الحملة 0507780284 الذي يتولى تمرير اتصالات الجمهور الى قيادة ومدراء الدفاع المدني في جميع الامارات دورا مهما في متابعة احتياجات الجمهور وتلبيتها فورا ، حيث تتخذ ادارات الدفاع المدني الاجراءات العاجلة والضرورية لتحقيق احد اهم الاهداف الرئيسية للحملة وهو تحقيق ( رضا السكان ) ، فقد تلقى ـ منسق الحملة الوطنية لسلامة الاسر ـ على رقم هاتف الحملة المذكور العشرات من الاتصالات التي تمحورت حول:

 

  1. اتصال اعداد كبيرة من النساء والرجال طالبين التطوع لدعم الحملة وقد وجهنا جميع مدراء الدفاع المدني في امارات الدولة لاستيعاب المتطوعين وتأهيلهم وتنسيبهم لدعم الفرق الميدانية حسب احتياجات كل فرق وطبيعة السكان.
  2. مطالبة عدد غير قليل من السكان بالاسراع في شمول منازلهم ومناطقهم بالحملة ، وقد بيّنا لهم بان الحملة ستشمل جميع المنازل في الدولة دون استثناء ، وان فرق الدفاع المدني تعمل وفق منهجية المسح الميداني للخرائط الجغرافية للقطاعات .
  3. تساؤل العديد من الاشخاص عن اسباب عد شمول الحملة للقطاعات الاقتصادية والتجارية التي تكون الحرائق فيها كبيرة عادة ( حسب رأيهم )..واوضحنا لهم ان الحملة استهدفت المنازل لان القانون يلزم المنشآت الصناعية والتجارية والسياحية والتسويقية والخدمية بتطبيق اشتراطات الحماية والوقاية من الحريق ، فيما يترك ذلك اختياريا لاصحاب المنازل مما تطلب تنفيذ هذه الحملة الوقائية الارشادية، اضافة الى ان القطاعات الاخرى واردة في خطة الدفاع المدني التوعوية والوقائية في المستقبل المنظور.
  4. يتابع عدد غير قليل من العوائل باهتمام منهجيات تطبيق الحملة واجراءات الفرق اثناء الزيارة وتنقل ملاحظاتها عبر هاتف الحملة لتجنب اكتفاء فرق الدفاع المدني بالوصول الى باب المنزل وتسليم المطبوعات الى احد الخدم، وضرورة الزيارة الفعلية والتأكد من سلامة المنزل وتحديد عناصر الخلل في نظام الوقاية بدقة وتقديم الارشادات الضرورية لازالتها، وقد تابع مدراء الدفاع المدني معالجة تلك الحالات حال ورود المعلومات عنها منسق الحملة الوطنية لسلامة الاسر في المنازل.
  5. حرص العديد من الاسر على تنفيذ مايرد من ملاحظات في استمارة زيارة المنزل التي تقدمها فرق الدفاع المدني لهم بعد الزيارة ، وقد وجهنا بحتمية الاتصال باصحاب تلك المنازل ومساعدتهم على تفهم تلك الملاحظات وكيفية معالجتها.

 

واكد اللواء المطروشي في ختام حديثه على:

ان جميع فرق الدفاع المدني حريصة على تنفيذ الحملة وفق المنهجيات المحددة لها والاهداف التي نسعى اليها والمتمثلة بسلامة جميع الأسر في المنازل واماكن السكن دون استثناء وفي جميع امارات الدولة ، والإلتزام بالاسلوب الحضاري والودي في التعامل مع اصحاب المساكن التي تتم زيارتها ، واستنهاض روح العمل والمسؤولية الجماعية لدى الافراد والأسر والمجتمع للمشاركة في حماية انفسهم ومجتمعهم.